زار صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة مساء أمس، في «البيت الغربي» بمنطقة قلب الشارقة فعاليات أسبوع التراث الكويتي، وذلك ضمن برنامج أسابيع التراث العالمي. يأتي تنظيم برنامج أسابيع التراث العالمي بتوجيهات من سموه في إطار أنشطة معهد الشارقة للتراث، للتعريف بالتراث الثقافي العالمي وانفتاحه على التجارب العربية والدولية في هذا المجال.
يعتبر «أسبوع التراث الكويتي» أحد الفعاليات الهامة التي ينظمها المعهد، ويتعرف من خلالها جمهور وعشاق التراث على مختلف مكونات وعناصر التراث الكويتي من فنون شعبية وتراثية، إضافة إلى إطلالة على المشهد التشكيلي في الكويت تعكس تنوع وعراقة وغنى التراث الكويتي الذي يتقاطع في الكثير من الملامح الأساسية والعامة والتفاصيل مع التراث الإماراتي خصوصا، والخليجي والعربي عموما.
وتجول صاحب السمو حاكم الشارقة في مختلف أرجاء البيت الغربي، واطلع على ما يعرضه الوفد الكويتي من عناصر ومكونات تراثية، ومهن وحرف ومنتجات تراثية ومأكولات شعبية، واستمع سموه إلى شروحات مفصلة عن التراث الكويتي، وتوقف عند المعرض الكويتي الذي يتضمن السفن الخشبية، والإكسسوارات التراثية، ونسج السدو.

وقال الدكتور عبدالعزيز المسلم رئيس معهد الشارقة للتراث: «تشرفنا بزيارة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، للبيت الغربي حيث فعاليات أسبوع التراث الكويتي، التي تأتي ضمن برنامج أسابيع التراث العالمي الذي يستضيف من خلاله إحدى الدول العربية أو الأجنبية، لعرض وتقديم بعض ملامح وعناصر ومكونات تراثها، تحت شعار: تراث العالم في الشارقة، والذي يحظى بكل أشكال الدعم الكبير من قبل سموه، كما هو الحال في كل المشاريع والبرامج الثقافية والتراثية والمعرفية الكبرى». وأضاف: «كما هو نهج صاحب السمو حاكم الشارقة، الذي يركز دوماً على أهمية المتابعة الدقيقة والوقوف على كل التفاصيل، جاءت هذه الزيارة لمركز فعاليات التراث الثقافي والاطلاع على ما يقدمه ويعرضه الأشقاء الكويتيون، لتشكل حافزا تشجيعيا كبيرا وملهما من أجل المزيد من الإبداع والتميز في العمل وتنفيذ المهمات على أكمل وجه».
وتستهدف الفعاليات التراثية التي ينظمها المعهد شهرياً طلبة المدارس والجامعات من المستويات كافة والعاملين في القطاعات الحكومية والمحلية والاتحادية، والمثقفين والفنانين والمهتمين بمجال التراث الثقافي، والسياح العرب والأجانب، ومرتادي منطقتي التراث والفنون في قلب الشارقة، وكل عشاق التراث.
رافق سموه خلال جولته محمد عبيد الزعابي رئيس دائرة التشريفات والضيافة وذياب فرحان الرشيدي قنصل عام دولة الكويت لدى الدولة وضيوف شرف فعاليات الأسبوع التراث الكويتي الفنان سعد الفرج، والفنان محمد المنصور، والفنان مصطفى أحمد، والفنان التشكيلي مسعد فهد البلوشي، والفنان التشكيلي جاسم محمد علي، والفنانة التشكيلية ابتسام محمد العصفور.