تنطلق مساء اليوم، فعاليات وأنشطة أسبوع التراث الكازاخستاني، في مركز فعاليات التراث الثقافي «البيت الغربي»، ضمن برنامج «أسابيع التراث العالمي» الذي ينظمه المعهد، تحت شعار «تراث العالم في الشارقة»، وتستمر حتى الجمعة المقبلة، ويجول الزوار والجمهور وعشاق التراث في رحلة عبر التاريخ، ليتعرفوا خلالها الى مختلف مكونات التراث الكازاخستاني، وحضارة عريقة تمتد جذورها إلى آلاف السنوات.

وقال الدكتور عبدالعزيز المسلم، رئيس معهد الشارقة للتراث: تحل كازاخستان ضيفاً على أسابيع التراث العالمي، لهذا الشهر، لنتعرف من خلال هذه الاستضافة الى تراثها العريق، ونغوص في أعماق التاريخ وننهل من كنوز العلم والمعرفة، ما يشكل زاداً لنا، خصوصاً أن ما سيقدمه الأصدقاء الكازاخستانيون من لوحات فنية وتراثية وعروض شعبية، سيكون هدية لكل عشاق التراث.

يتضمن الأسبوع فعاليات مميّزة، منها معرضان للفن التشكيلي و الحرف التقليدية، وعرض للأزياء التقليدية «اللباس الكازاخي»، ومنتجات للفرس «صناعة السروج»، وجلدية تقليدية، وصوفية تقليدية للنساء والأطفال، كما ستكون هناك عروض فنية تقدمها الفرقة الشعبية «غاككو»، إضافة إلى المطبخ الكازاخستاني. وسيكون هناك عرض ليوم من التراث الكازاخستاني في مدينة خورفكان.