Categories
الأخبار

ملتقى الشارقة للحرف التقليدية ينطلق اليوم

تنطلق اليوم فعاليات ملتقى الشارقة للحرف التقليدية، في نسخته الثانية عشرة، وتستمر يومين، في مركز الجواهر للمؤتمرات والمناسبات، تحت شعار «حرف شارقية»، متضمناً مجموعة من الحرف الإماراتية التي توثق رحلة الآباء والأجداد في سباقهم مع الحياة، لإبراز تنوع الحرف والبيئات في إمارة الشارقة.
وقال الدكتور عبدالعزيز المسلم رئيس معهد الشارقة للتراث رئيس اللجنة العليا المنظمة للملتقى: تنطلق الدورة الجديدة الثانية عشرة من الملتقى تحت رعاية ودعم صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، محتفية بالحرف التراثية اتساقاً مع إدراج الشارقة مدينة مبدعة في مجال الحرف والفنون الشعبية، ضمن شبكة اليونسكو للمدن المبدعة، وذلك من خلال برنامج ثقافي متكامل يبرز جماليات الحرف الشارقية وأهميتها وعراقتها وتنوعها، موزعاً على بيئات تراثية، بحرفها التقليدية، ومنها الجلافة وصناعة المالح وفلق المحار وصناعة القراقير والليخ في البيئة الساحلية وحرفة السدو وغزل الصوف وصناعة الزربول والسقى والصقار والمقهوي في البيئة الصحراوية.

يتضمن الملتقى مجموعة متنوعة من الفعاليات والأنشطة التراثية تستهدف المختصين والمهتمين بمجال التراث والحرف التقليدية والمجتمع المحلي وموظفي الحكومة المحلية في إمارة الشارقة وطلبة المدارس الحكومية والخاصة في الإمارة تشمل التركيز على البيئتين الساحلية والصحراوية في إمارة الشارقة بكل ما تحمله هذه البيئات من طابع يعكس الحرف الخاصة بها وعرض المنتجات والأدوات المستخدمة والفنون الشعبية المصاحبة للبيئة، ويتميز الملتقى هذا العام بتقديم الدعم للأسر المنتجة والإسهام في إيجاد مورد دخل لهم، حيث سيتم التعاون مع دائرة الخدمات الاجتماعية لتخصيص سوق للمنتجات الحرفية يتم من خلاله مشاركة الأسر المنتجة في بيع منتجاتها.
ويحظى الطفل باهتمام خاص في الملتقى، حيث سيخصص ركن للورش خاص لتعليم الطلبة بعض الحرف والمهن وتقديم حكايات متعلقة بالحرف، بالإضافة إلى برنامج فكري زاخر يقدم ندوات خاصة بالحرف التقليدية، ويعرض مجموعة من التجارب والمشاريع مثل الندوات العلمية المتخصصة التي يشارك فيها مجموعة من الباحثين من الإمارات ودول الخليج، بالإضافة إلى إصدارات نوعية توثق مختلف الحرف التقليدية وتحتفي بشعار هذه الدورة.
ويتميز ركن المعارض في الملتقى بتنوع في طريقة تقديم المعارض، حيث سيشتمل على معارض ذات طابع متحفي مثل معرض الطب الشعبي ومعرض الأبواب القديمة ومعرض الأدوات الموسيقية، أما المعارض المرافقة للعروض الحية للحرف التقليدية فهي النخلة ومنتجاتها والحرف المصاحبة لها، والنسيج والحياكة، والحرف المصاحبة له.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *