Categories
الأخبار

الشارقة تحتفي بالتراث الفلسطيني

افتتح د.عبد العزيز المسلم، رئيس معهد الشارقة للتراث، مساء أمس الأول، أسبوع التراث الفلسطيني في مقر المعهد بالمدينة الجامعية، وذلك ضمن برنامج أسابيع التراث العالمي، الذي ينظمه تحت شعار: «تراث العالم في الشارقة».
وتستمر فعاليات الأسبوع خمسة أيام، يقدّم الوفد الفلسطيني مختلف أنماط التراث الذي يعشقه كل العرب، وله حضوره ومكانته العالمية المميزة.
شهد الافتتاح غسان أبو سلطان من القنصلية الفلسطينية، وأسامة إبراهيم من السفارة الفلسطينية، وسعيد مصبح الكعبي، رئيس مجلس الشارقة للتعليم، وعائشة غابش، رئيسة لجنة أسابيع التراث العالمي.

حفل الافتتاح استهل بألوان من الدبكة الفلسطينية قدّمتها فرقة «الدلعونا»، ويتضمن البرنامج أيضاً عروض أزياء للزي الشعبي الفلسطيني، بالإضافة إلى «سكيتش» حنّة العريس والحلاقة مع أغاني الحنّة، ومحاضرة عن السحجة الفلسطينية، ودبكة شعبية على أنغام المجوز البلدية، وفقرة غنائية تراثية. وتُقدّم يومياً عروض فولكلورية، بالإضافة إلى معرض فلسطيني تراثي وتشكيلة من المطبخ الفلسطيني، ومحاضرات ثقافية.
وقال المسلم: «نرحب بالأشقاء الفلسطينيين الذين لهم مكانة كبيرة في قلوب ووجدان الأمة العربية عموماً، ونمضي خمسة أيام من العمر مع فعاليات وأنشطة وبرامج فلسطينية تراثية، إذ سيأخذنا الوفد الفلسطيني في رحلة مشوقة وجميلة يتنقل بنا من لون تراثي إلى آخر».
وأضاف: تشكل الثقافة جزءاً لا يتجزأ من هوية الشعب الفلسطيني، وذلك على مر العصور والتاريخ، إذ كانت فلسطين دوماً، وستبقى بالتأكيد، في وجدان وقلوب المثقفين والفنانين والمبدعين من أبناء شعبنا. والتراث الشعبي الفلسطيني يمثل إحدى أهم ركائز الهوية.
وقال غسان أبو سلطان: «نعبّر عن شكرنا وتقديرنا للمعهد الذي أتاح لنا الفرصة لنكون جزءاً من المشهد التراثي في الشارقة، ونؤكد عمق العلاقات بين فلسطين والإمارات، ومدى حرص قيادة البلدين على الاستمرار في تعزيزها وترسيخها، ونقدّر عالياً دور وجهود الإمارات قيادة وحكومة وشعباً، ودعمها المستمر لشعبنا في مختلف المجالات».

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *