Categories
الأخبار

معهد الشارقة للتراث يشارك في «مغرب الحكايات»

يشارك معهد الشارقة للتراث في فعاليات النسخة الرابعة عشرة من مهرجان مغرب الحكايات، التي انطلقت أمس، وتستمر حتى 19 يونيو الجاري، تحت شعار «البحر في المتخيل الشعبي»، حيث الكلمة للبحر، وستعطى الكلمة لثقافات المجموعات والشعوب المطلة على البحار، وتهدف هذه الدورة إلى إبراز القيم الروحية المشتركة بين مكونات البلدان المطلة على البحر، المكونة من شعوب وأقوام متباينة عرقياً ولغوياً ومتباعدة جغرافياً.

يأتي المهرجان الذي تنظمه جمعية لقاءات للتربية والثقافات بالشراكة مع عمالة الصخيرات – تمارة بالمغرب، تحت رعاية العاهل المغربي محمد السادس، وتسعى الجمعية منذ تأسيسها، إلى النهوض بالثقافة اللامادية بكل الوسائل، والاستفادة منها في مجالات التربية والتثقيف والترفيه وإعادة الاعتبار للذاكرة الشعبية.
وقال الدكتور عبد العزيز المسلم، رئيس معهد الشارقة للتراث: نحرص دوماً في معهد الشارقة للتراث على المشاركة في مختلف الأنشطة والبرامج والفعاليات التراثية داخل الدولة وخارجها، بما يسهم في ترجمة رؤى وتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، في دعم إحياء التراث العربي، ومنه الفن المحكي المرتبط بالحكاية، بالإضافة إلى تسليط الضوء على ما تتميز به الشارقة والإمارات من اهتمام لافت بهذا الفن، ودورها في تعميق الصلات العربية والإقليمية، لتشجيع المبدعين، وتعتبر مشاركة المعهد المتنوعة في فعاليات مهرجان مغرب الحكايات، واحدة من الفرص العديدة التي يعمل المعهد من خلالها على التعريف بالتراث الإماراتي، وتبادل التجارب والخبرات والمعلومات والمعارف والجهود المبذولة في صون التراث وحفظه ونقله للأجيال.

وأضاف الدكتور المسلم، تتنوع مشاركة المعهد في المهرجان، فهناك جناح تراثي، وحكواتيون، والكثير من تفاصيل التراث الإماراتي الغني والمتنوع إلى بيئات تراثية جبلية وبحرية وصحراوية وزراعية، بالإضافة إلى مساهمات بحثية وأوراق عمل في مختلف القضايا بما فيها ما يرتبط بشعار المهرجان لهذا العام.
وأشار إلى أن المهرجان الدولي للحكايات، يعتبر بمثابة فضاء للاحتفال بالموروث الشفهي والكلمة الموزونة بامتياز، ويشارك فيه رواة وباحثون وفنانون وفرق تراثية من مختلف بلدان العالم، ويهدف إلى إعادة الاعتبار لصناع الكلمة من محترفي الفرجة وهواتها، وخلق وترويج فضاءات للترفيه.
وفد معهد الشارقة للتراث المشارك في الفعاليات تترأسه عائشة الشامسي، ويضم كلاً من عائشة عبيد غابش، عصام الدنمي، شيخة عبد الله عيسى، موزة راشد سيفان، بالإضافة إلى الباحثة في التراث، فاطمة أحمد عبيد المغني، التي ستقدم ورقة في المهرجان بعنوان: ثيمة البحر في المتخيل الشعبي.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *