انطلقت مساء اليوم الأحد، فعاليات وأنشطة أسبوع التراث الإماراتي، الذي ينظمه معهد الشارقة للتراث، في مركز فعاليات التراث الثقافي “البيت الغربي”، والتي افتتحها سعادة الدكتور عبدالعزيز المسلم، رئيس المعهد، بحضور كل من سعادة الدكتور رشاد سالم مدير الجامعة القاسمية بالشارقة ،وسعادة محمد سلطان الخاصوني عضو المجلس الاستشاري والفنان أحمد الجسمي والفنان جابر نغموش
،والفنان سعيد سالم،و الفنان سلطان النيادي
والفنانه أشجان ،والملحن إبراهيم جمعةبالإضافة إلى عدد من مسؤولي وممثلي الدولة وعشاق التراث، وذلك ضمن برنامج “أسابيع التراث العالمي” تحت شعار “تراث العالم في الشارقة”، حيث يجول الزوار والجمهور في رحلة عبر التاريخ، ليتعرفوا خلالها على مختلف مكونات التراث الإماراتي بمشاركة كل من جمعية الاتحاد النسائي العام بأبوظبي ،ودائرة الخدمات الاجتماعية فرع خورفكان ،ونادي الشارقة للصقور ،ومركز الحرف الاماراتية،والأسرة المنتجة التابع للتنمية الاقتصادية بأمارة الشارقة ،ومصنع أبوظبي للنسيج وخياطة البشوت.